• لبنان
  • الخميس, أيار 30, 2024
  • اخر تحديث الساعة : 10:09:38 ص
inner-page-banner
مقالات

كاتب إسرائيلي: أين السنوار؟ السنوار ليس في رفح؟

بوابة صيدا

كتب " جيكوب ماغيد" في ”تايمز أوف إسرائيل” أن زعيم حماس يحيى السنوار لا يختبئ في رفح، حسبما قال مسؤولان مطلعان على الأمر يوم الجمعة، في الوقت الذي يتحرك فيه الجيش الإسرائيلي لتوسيع عملياته في المدينة الواقعة في أقصى جنوب غزة.

المسؤولان يقولان إن المعلومات الاستخبارية الأخيرة تشير إلى أن زعيم حماس يتواجد في أنفاق تحت الأرض في خان يونس، بينما يواصل الرجل المتهم بأنه العقل المدبر لهجمات 7 أكتوبر بمرواغة القوات الإسرائيلية في غزة

وقد رفع رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو عملية محتملة للجيش الإسرائيلي في رفح إلى قمة أجندته العامة، مع الاعتقاد بأن استهداف قيادة حماس لا يزال يشكل هدفا رئيسيا للحرب الإسرائيلية أيضا.

وزعم الكاتب أن "الجيش الإسرائيلي حقق بعض النجاحات على هذه الجبهة، حيث قتل نائب قائد الجناح العسكري لحركة حماس مروان عيسى – الذي يُعتبر القائد الثالث للحركة في غزة – إلى جانب قادة كبار آخرين في الأشهر الأخيرة. لكن السنوار ونائبه – رئيس الجناح العسكري محمد ضيف – ظلا بعيدي المنال، على الرغم من الادعاءات المتكررة من قبل المسؤولين الإسرائيليين بأن الجيش الإسرائيلي يقترب منهما.

وأضاف: ولم يتمكن المسؤولان اللذان تحدثا مع تايمز أوف إسرائيل من تحديد موقع السنوار حاليا على وجه اليقين، لكنهما استشهدا بتقييمات استخباراتية حديثة تشير إلى أن زعيم حماس يتواجد في أنفاق تحت الأرض في منطقة خان يونس، على بعد حوالي ثمانية كيلومترات شمال رفح.

وأكد مسؤول ثالث – إسرائيلي – أن السنوار لا يزال في غزة.

وقال: لقد جعلت إسرائيل من القضاء على السنوار عنصرا أساسيا في هدفها المتمثل في تدمير حماس. في شهر فبراير، نشر الجيش الإسرائيلي لقطات لما قال إنه السنوار وهو يسير عبر نفق مع العديد من أفراد عائلته، وهي المرة الأولى التي يتم رصده فيها على ما يبدو منذ اختبائه قبل هجوم 7 أكتوبر المدمر الذي اتُهم بتدبيره، مما أشعل فتيل الحرب المستمرة في غزة.

بوابة صيدا

الكاتب

بوابة صيدا موقع إخباري متنوع ينطلق من مدينة صيدا ـ جنوب لبنان، ليغطي مساحة الوطن، والأمة العربية، والعالمين الإسلامي والغربي.. يقدم موقع (www.saidagate.com) خدمة إخبارية متنوعة تشمل الأخبار السياسية، والاقتصادية، والاجتماعية، والإسلامية، والمقالات المتنوعة.. تقوم سياسة الموقع على الحيادية، والرأي والرأي الآخر، يستقي الموقع أخباره، من تغطيته للأحداث، ومن وكالات الأنباء العربية والعالمية..

مدونات ذات صلة