صيدا .. تتنفس حرية !

بوابة صيدا - صيدا .. تتنفس حرية !

(رأفت نعيم ـ مستقبل ويب)

تميز اليوم الرابع من التظاهرة الشعبية المستمرة في مدينة صيدا بتزايد اعداد المواطنين الذين تقاطروا بالآلاف افرادا ومجموعات وعائلات من المدينة وخارجها ومن مختلف الأعمار الى ساحة الاعتصام المفتوح عند تقاطع ايليا وسط المدينة .وكان القاسم المشترك بينهم جميعا العلم اللبناني ورفع بعضهم لافتات وشعارات تعبر عن مطالب المتظاهرين برفض الواقع الاقتصادي والاجتماعي الذي يعانيه البلد وضرورة التغيير. وعبّر كل بطريقته بشكل سلمي عن تلك المطالب على وقع الأغاني الوطنية وسط انتشار كثيف للجيش اللبناني وقوى الأمن الداخلي حول مكان الاعتصام .

وشهدت ساحة الاعتصام طيلة النهار انشطة منوعة ولوحات تراثية وفولكلورية وموسيقية وهتافات أوصلوا من خلالها مطالبهم ووجهوا رسائل معبرة بواسطة وسائل التواصل الاجتماعي .

وعند السادسة مساء نفذ المشاركون في تظاهرة صيدا وقفة للنشيد الوطني اللبناني تزامنا مع الوقفة الموحدة في باقي المناطق وهم يلوحون بالأعلام اللبنانية .

وقال علي ضاهر بإسم منظمي التحرك " نحن شباب وشابات واهل صيدا والجنوب واهل لبنان ومن كل المناطق اللبنانية نحن أناس وجعنا كبر ولم نعد قادرين على تحمل فقر وجوع وسرقات واستغلال ونهب اموال الشعب .. شعب لبنان تحود ، شعب يحب بعضه ، سنة وشيعة ومسيحيين ودروزا نحن الآن هنا.. بقراراتهم هم وبضرائبهم وحدونا وجعلونا اكثر قوة بعدما فرقنا نظام المحاصصات والأحزاب ..ونحن لسنا تابعين لأحد بالسياسة ..نحن ضد الكل ونريد ان نحاسب هؤلاء الفاسدين في السطة ونسقط السلطة والعهد بكامله " كلن يعني كلن ".

وعن الخطوات المقبلة قال" نحن لن نخرج من الشارع اذا استقالت الحكومة لوحدها، وسنبقى حتى يستقيل العهد كله وباقون في اضراب مفتوح ولن تزال اي خيمة ولن يقوم اي شخص من الشارع حتى يسقط العهد .نريد ان نحاسب ونعيد الأموال المنهوبة ونغير قانون الانتخابات الطائفي الذي غرقنا وجعلنا نتحزب لهذا الفريق او ذاك. نحن الآن موحدين على اهدف معينة كل الشعب اللبناني ، بالأمس مليون ونصف مليون متظاهر، وهنا في صيدا عشرة الاف شخص رفعوا نفس المطالب المحقة وهي : الغاء قانون الانتخابات الطائفي وانجاز قانون جديد واجراء انتخابات معجلة بأسرع وقت لنختار الأشخاص الذين يمثلونا فعلاً. شبعنا اعرافاً وضرائب وكذبا . والشاب الذي اصبح عمره 30 سنة لا يستطيع ان يتزوج ويفتح بيتا ولا هو اصلا وجد عملاً بالشهادة التي كلفته اموالاً طائلة في الجامعات" .

وأضاف" مطالبنا محقة ونحن سلميون وكما رايتم في صيدا لم تسجل ضربة كف واحدة ونحن كمنظمين لم نقبل بحرق اطارات هنا ولم نقبل بالتعرض على القوى الأمنية فهم اخوتنا و"منا وفينا " ووجعهم من وجعنا ".

اشارة الى ان اللافت في اليوم الرابع من التحركات لم يسجل في مدينة صيدا حتى ساعات المساء اي قطع للطرقات بالإطارات المشتعلة داخل المدينة كما جرى في الأيام الثلاثة السابقة

وشاركت الفنانة التشكيلية التونسية فاطمة سامي في تظاهرة صيدا رافعة لوحة فنية معبرة اهدتها الى الشعب اللبناني وحملت عبارة " بدي اتنفس حرية " .

لا-يوجد صورة
لا-يوجد صورة