تحية فلسطينيّة لـ"العمانيّة": ما حصل سحابة صيف عابرة!

تحية فلسطينيّة لـ"العمانيّة": ما حصل سحابة صيف عابرة!

بوابة صيدا - تحية فلسطينيّة لـ"العمانيّة": ما حصل سحابة صيف عابرة!

زار وفد من هيئة العمل الفلسطيني المشترك مدير المدرسة العمانيّة النموذجيّة الرسميّة حُذيفة الملاح، وبحضور نائب رئيس المكتب السياسي للجماعة الاسلامية في لبنان الدكتور بسام حمود، حيث جرى التداول بالشأن التربوي مع بداية العام الدراسي وحق كل طفل بالتعلّم بغض النظر عن جنسه أو جنسيته مع التأكيد أن لا يبقى طالب خارج مقاعد الدراسة.

وأكد الملاح أمام الوفد أن قرار وزير التربية صوّب الأمور، ووضع حداً لكل الشائعات، وأزال قلق أهلنا اللاجئين الفلسطينيين على مستقبل أبنائهم الدراسي، معتبراً أن فلسطين بالنسبة له شخصياً مسألة عقيدة وإيمان. وقال: "نحن تربينا على حب فلسطين ودعم قضيتها منذ نعومة أظافرنا. وحرصنا اليوم على بناء جيل متعلم ومثقف جزء من دعمنا لهذه القضية الاسلامية والوطنية والانسانية". وأضاف: "هذه المدرسة -كما كل صيدا- فتحت قلبها لأهلنا الفلسطينيين، واستضافت أنشطة تربوية تحيي قضية فلسطين، وكانت تطلب كل عام موافقة استثنائية على تسجيل التلامذة الفلسطينيين بنسبة تتخطى الـ50% أحياناً".

من جهته، أشاد الوفد بمناقبية مدير المدرسة العُمانيّة النموذجيّة حُذيفة الملاح، رافضاً حملة الافتراءات التي طالته بغير وجه حق إذ تبيّن أن عملية التسجيل في المدرسة تجري وفق الأصول القانونية وفي ضوء قرارات وزير التربية، مؤكداً أن ما حصل هو عبارة عن سحابة صيف عابرة انقشعت دون أن تترك أي رواسب او ذيول. ونقل الوفد للمدير تحيات قيادات القوى والفصائل الفلسطينية، وتقديرهم لحرصه ودعمه للطالب الفلسطيني وللقضية الفلسطينية، شاكراً له جهوده مع المعنيين لحل أزمة تسجيل الطلاب الفلسطينيين في المدارس الرسمية.