بوابة صيدا - لا يوجد صورة

بوابة صيدا - 1497: البحار الإيطالي أمريكو فسبوتشي يكتشف أرضًا جديدة (أمريكا الجنوبية)

بوابة صيدا ـ في 10 ايار / مايو 1497 خرج البحار الإيطالي أمريكو فسبوتشي على رأس مجموعة من السفن في رحلة البحث عن طريق جديد إلى الشرق الأقصى وآسيا غير الطريق الذي كان معروفًا حول أفريقيا، وعندما إصطدم باليابسه تصور إنه وصل بالفعل إلى الهند إلا أنه كان قد إكتشف أرضًا جديدة لم تطأها قدم أوروبية من قبل وهي أمريكا الجنوبية، لذلك فإن الأوروبيين أطلقو عليها اسم «أمريكا».

ولد فسبوتشي في 9 آذار / مارس 1454م في فلورنسا إيطاليا، ودرس الملاحة في شبابه.

قضى أعوامه الأولى في خدمة لورنزو دي مديتشي وابنه جيوڤاني في فلورنسا، ثم أُرسِل في عام 1491 إلى أشبيلية ليعمل في فرع بنك مديتشي ثم التحق بشركة متخصصة في تجهيز السفن للرحلات الطويلة.

وبدعوة من الملك مانويل الأول من البرتغال، شارك ڤسپوتشي كمراقب في عدة رحلات بحرية استكشفت الساحل الشرقي لأمريكا الجنوبية بين 1499 و 1502.

ترجع شهرة فسبوتشي بدرجة كبيرة إلى خطاب كان كتبه إلى لورنزو ده مديتشي في عام 1502 أو 1503م أخبر فسبوتشي لورترو في هذا الخطاب عن اكتشافه لقارة جديدة، وضمَّن خطابه وصفًا مفعمًا بالحيوية للأرض الجديدة وسكانها.

نشر الخطاب في عام 1503 أو 1504م تحت عنوان العالم الجديد. اكتسب الخطاب شهرة واسعة وأعيد نشره في عدة طبعات وترجم إلى عدة لغات. رسّخ الخطاب مكانة فسبوتشي باعتباره مكتشفًا مشهورًا.

حصل فسبوتشي على الجنسية الأسبانية في عام 1505م، والتحق بوكالة حكومية تعني بالروابط التجارية مع العالم الجديد. شغل منصب كبير الملاحين في هذه الوكالة من عام 1508م وحتى وفاته في 22 شباط / فبراير 1512.

زعم ڤسپوتشي في خطابات أرسلها بين عامي 1503 - 1504 لأصدقائه في فلورنسا أنه قام بأربع رحلات إلى ما أسماه بالعالم الجديد وأنه في إحدى هذه الرحلات في اليوم السادس عشر من حزيران / يونيو عام 1497، وصل إلى قارة أمريكا الجنوبية.

ولكن اتسمت روايات فسبوتشي بعدم الدقة، وما خالطها من اضطراب ألقى ظلالا من الشك على مزاعمه، وما إن مات ڤسپوتشي حتى احتدم الجدل بين الدارسين حول صحة ادعائه باكتشافه للعالم الجديد، وذلك لأنه لم يقدم الحجج والبراهين الكافية والدامغة لدعم تقريره الذي ادعى فيه أنه قام برحلة في عام 1497م.

كما ادعى فسبوتشي كذلك أنه قاد كل الحملات، ولكنه في حقيقة الأمر لم يكن سوى ملاح أو قائد لإحدى السفن.

وكان مارتن ڤالدزي‌ مولر، وهو رسام خرائط ألماني، يعتقد بأن ڤسپوتشي هو أول أوروبي وصل إلى العالم الجديد واقترح في عام 1507م بأن يطلق على العالم الجديد اسم أمريكا. ولم يلبث أن استخدم الاسم في كل أنحاء أوروبا.

ولكن الوثائق تؤكد أن كريستوفر كولومبوس كان قد أبحر إلى هذه المنطقة في عام 1492 ولكنه ظن بأنه وصل إلى بعض الجزر الواقعة قبالة قارة آسيا، ولم يتيقن بأنه وصل إلى العالم الجديد إلا بعد قيامه برحلته إلى أراضي الأمريكتين في عام 1498.




من أرشيف الموقع

 حدث في 26 آب / أغسطس

 حدث في 26 آب / أغسطس

حدث في 17 حزيران / يونيو

حدث في 17 حزيران / يونيو

مارون الياس ميخائيل النقاش

مارون الياس ميخائيل النقاش

يقظة ايرانية متأخرة في سوريا..

يقظة ايرانية متأخرة في سوريا..

أشعر بالخوف الشديد على لبنان

أشعر بالخوف الشديد على لبنان