بوابة صيدا - لا يوجد صورة

بوابة صيدا - يا نفس

الدكتور درويش جويدي / بوابة صيدا

أنتِ زهرة! حملتها الرياح

قذفتها في جدول صغير

إلى حيث شاءت الأقدار

لا تدري أين المصير

أين النهاية

تتلاعب بها الأنواء

تتقاذفها على ضفاف جدول

ليس له قرار

تدفع بها الآمال

تارة آمال حلوةٌ عِذاب

وتارة تُمزقها المخاوف

ترمي بها في الأعماق

تتلقى صفعات أحجار صِغار

تطفو على وجه الماء

أدمتها

الروح متألمة، خائفة

الأوهام تُصارع الأحلام

لا تنتصر في الساح

الكل مهزوم

تمزقت زهرتي

تلاشت القوى لديّ

قاربت الرحلة على النهاية

لن يتأخر موعدي مع البحر

البحر رحيمٌ

يبلع كل شيء

أشلاءٌ اشلاءٌ مُرماة

لاهثة على وشكِ أن تضمحل

هيا إلى الخلاص

لن أبكي زهرتي




من أرشيف الموقع

حدث في 17 نيسان / أبريل

حدث في 17 نيسان / أبريل

هل للرجل عدة ؟

هل للرجل عدة ؟

حدث في 19 شباط / فبراير

حدث في 19 شباط / فبراير