بوابة صيدا - لا يوجد صورة

بوابة صيدا - إغتصبت طفلها مرات عدة وحولته إلى بطل أفلام إباحية!

في واقعة صادمة، اعتقلت السلطات، سيدة أوكرانية، اغتصبت طفلها البالغ من العمر 4 سنوات، وسجلت فعلتها الشنيعة بهدف بيع مقاطع الفيديو.

السيدة البالغة من العمر 26 عاماً، تم اعتقالها في مدينة فينيتسا الأوكرانية، بعد محاولتها بيع مقطع فيديو عبر الإنترنت، مقابل 85 جنيهاً إسترلينياً.

وبحسب ما نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، اغتصبت السيدة التي لم يُكشف عن هويتها، ابنها بضع مرات، كما كشفت التقارير أنّ إجمالي ما حصلت عليه يبلغ 2500 جنيه إسترليني، بعد بيعها لحوالي 30 مقطع فيديو.

وبالإضافة إلى تهم الاغتصاب، اتهمت السيدة -أيضاً- بالتقاط صور إباحية لها مع طفلها، وبيعها على شبكة الإنترنت.

وعند مداهمة الشرطة لمنزلها، قالت المتهمة: "تواصلت سيدة معي عبر الإنترنت وعرضت علي وظيفة تتطلب البحث على الإنترنت عن أطفال يودون المشاركة في أفلام اباحية مقابل المال، وأوضحت أنه كان عليها تصوير الأطفال في منازلهم في غياب آبائهم، أو أن تدعوهم لمنزلها، كما كشفت السيدة -أيضاً- أنها توجب عليها البحث عن آباء لا يمانعون مشاركة أطفالهم في أفلام إباحية، مقابل المال".

وفيما يتعلق بواقعة اغتصابها لابنها أكثر من مرة، قالت المتهمة، إنّ السيدة التي عرضت عليها الوظيفة، أقنعتها بتجربة الأمر مع ابنها.

وكشفت التقارير أيضاً، أنّ السيدة اغتصبت طفلها على مدار فترة طويلة، وحوّلت ابنها إلى بطل أفلام إباحية، كما كانت تبيع مقاطع الفيديو لعملاء أجانب، وتتلقى 85 جنيهاً إسترلينياً مقابل المقطع الواحد.

وكانت السيدة تشارك سابقاً في أفلام إباحية للكبار، وتبيع مقاطع الفيديو أيضاً، قبل أن تحوّل طفلها إبن الـ4 السنوات، إلى نجم لهذا النوع من الأفلام.

وتم وضع الطفل تحت رعاية السلطات حالياً، بينما تواجه الأم حكماً بالسجن لما يصل إلى 10 سنوات لتورطها في جرائم جنسية متعددة.

(الجديد)




من أرشيف الموقع

درويش الرز – صيدا القديمة

درويش الرز – صيدا القديمة

محمد والملك.. وثالثهما الوزير

محمد والملك.. وثالثهما الوزير

"حشرات" تعيش على وجهك دون علمك!

"حشرات" تعيش على وجهك دون علمك!

إلى مَن أحبّهم...

إلى مَن أحبّهم...