بوابة صيدا - لا يوجد صورة

بوابة صيدا - فندق طانيوس... (الرؤوساء والملوك والأمراء.. ومشاهير السينما)

د. طالب محمود قرة أحمد / آثار صيدا: ذاكرة المدينة وضمانة مستقبلها / خاص موقع بوابة صيدا

فندق طانيوس (صيدون): افتتحه رئيس الحكومة آنذاك رياض الصلح عام 1951م وتم تأجيره إلى رجل الأعمال طانيوس الشمالي وأصبح يعرف باسمه "أوتيل طانيوس" والذي كان يملك فندقاً في عاليه وغيرها من المناطق اللبنانية.

كان من أهم الفنادق السياحية خاصة لجهة الطراز المعماري الذي بني عليه، وحجارته الصخرية البيضاء، وأجنحته الواسعة، وغرفه المطلة على البحر، والكازينو الملحق به.

كان الفندق يتألف من عدة طبقات تحتوي على مستودع، ومطعم وبار وغرفة لعب، واثنتان وأربعون غرفة نوم مع توابعها. يقع الفندق وسط حدائق وملاعب وبلاج بلغت مساحته الإجمالية حوالي ثلاثين ألف متر مربع.

يُحيط به من الشمال الملعب البلدي والحرج البلدي الملاصق لنهر الأولي (وقد أُزيل بعد العام 1982م)، ومن الشرق يحده شارع رياض الصلح وبساتين الحمضيات في سقي المدينة، وجنوباً يتداخل مع حديقة المدينة، وغرباً يتداخل مع مياه البحر. ويشمل الفندق ملعب تنس، ويحيط به سور معدني وأشجار خضراء.

كان هذا الفندق مصدر رزق كبير لصيدا والصيداويين، نظراً لحجم الحفلات التي كانت تقام فيه خاصة وأنه استقبل أهم رجالات السياسة في العالم العربي من رؤساء وملوك وأمراء إضافة إلى مشاهير السينما والمسرح آنذاك وأبطال العرب والعالم.




من أرشيف الموقع

حدث في 15 حزيران / يونيو

حدث في 15 حزيران / يونيو