بوابة صيدا - لا يوجد صورة

بوابة صيدا - عاصفة رملية تنهي “مركبة المريخ”

أعلنت إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا)، انتهاء مهمة المركبة “أبورتيونيتي” على كوكب المريخ، بسبب فقدان الاتصال بها.

وقال مسؤولون إن المركبة “أبورتيونيتي” التابعة لـ”ناسا”، التي صممت كي تتجول على سطح المريخ لمدة ثلاثة أشهر، توقفت عن الاتصال بالأرض بعد 15 عاما قضتها في الخدمة.

وفقد المهندسون الاتصال بالمركبة التي تعمل بالطاقة الشمسية يوم الـ10 من حزيران / يونيو الماضي خلال عاصفة ترابية اجتاحت المريخ، ومنذ ذلك الحين، بذل المسؤولون في “ناسا” محاولات عديدة للوصول إلى المركبة ذات العجلات الست، وفي حجم عربة الجولف تقريبا.

وذكر المسؤولون أن معدات “أبورتيونيتي” ربما تعطلت جراء العاصفة التي وقعت بينما كانت المركبة في مكان يسمى “برسيفيرانس فالي”، وحجبت ضوء الشمس الضروري لعمل الألواح الشمسية التي تزودها بالطاقة.

وكانت المركبة مصممة في البداية لتقطع كيلومترا واحدا، لكن انتهى بها الأمر للسير 45 كيلومترا واستمرت على سطح المريخ لفترة أطول من أي روبوت آخر أرسل إلى الكوكب الأحمر.

(المصدر: سكاي نيوز عربية)