بوابة صيدا - لا يوجد صورة

بوابة صيدا - قوات إسرائيلية على حدود إيران... الأفغانية!.

رفضت مصادر عسكرية تأكيد أو نفي وجود قوات إسرائيلية، في إحدى القواعد العسكرية الأميركية الرئيسية في شينداند الأفغانية.

وقال الخبير الإسرائيلي في الشؤون الخارجية والأمن، سيمون تسيبيس: «بالطبع، لدى الإسرائيليين مجموعة من المهام التي يتابعونها خلال وجودهم في أفغانستان، فإذا أخذنا بالاعتبار أن إيران تقع على الحدود مع أفغانستان، فإن وجود جيشنا بالقرب من حدود عدو محتمل مبرر وله شروطه الخاصة، وقد تحاول إسرائيل إقامة تعاون مع الأجهزة السرية التابعة للحكومة الأفغانية الرسمية من أجل استخدام خبرتها أو أرضها لجمع معلومات استخبارية تتعلق بإيران، رغم أن إسرائيل تتعاون مع دول أخرى للغرض نفسه، على سبيل المثال، مع كازاخستان وتركمانستان وأوزبكستان».

وتابع: «الهدف الثاني من الوجود العسكري هو اكتساب خبرات قتالية في المناطق ذات التضاريس الوعرة».

وأشار تسيبيس إلى أنه «لا ينبغي التكهن بحقيقة أن الجيش الإسرائيلي في أفغانستان يستعد للحرب مع حزب الله، فالأماكن التي يوجد فيها حزب الله، مألوفة بالنسبة لنا، نحن نقاتل هناك منذ أكثر من 40 عاماً». ونوه تسيبيس إلى أن وجود الإسرائيليين في أفغانستان «ليس شيئا جديداً وسرياً، ويتم تنفيذه في إطار اتفاق ضمني مع مسؤولي كابول».