بوابة صيدا - لا يوجد صورة
منوعات

لم يكن أشد المتفائلين يتوقع أن تفوز شابة، كانت توصف بـ«الوحش» خلال طفولتها، بلقب «ملكة جمال فرنسا» لعام 2019 في الدورة الـ89 للمسابقة. فالشابة فايمالاما تشافيز، التي كان الجميع - كما قالت- يصفها ويناديها بـ«الوحش» بسبب وزنها الزائد، حيث كانت تزن 80 كيلوغراماً حين كان عمرها يبلغ 18 عاماً، توجت مساء السبت، على عرش الجمال في فرنسا لعام 2019 بعد منافسة شرسة مع عدد من الحسناوات،

تشافيز، التي لا يتجاوز عمرها 24 عاماً، عاشت طفولة غير عادية، وعانت في مراهقتها بسبب وزنها الزائد، قبل أن تعمل بشكل شاق جداً لتفقد 20 كلغ في فترة زمنية قياسية.

وقالت فايمالاما، الحاصلة على الماجستير في إدارة التسويق «كنت أعاني كثيراً من الألقاب السيئة، مثل الوحش والبشعة والضخمة.. لكن في الحياة، هناك دائماً رابح وخاسر.. نجحت في تحويل تلك المسبات إلى طاقة إيجابية». وتابعت «كنت أدير صالة لبناء الأجسام، وأنا الآن ملكة جمال فرنسا.. لا أصدق نفسي.. هذا أمر رائع للغاية».

وفازت تشافيز في المسابقة بعد إجماع لجنة التحكيم النسائية عليها، إلى جانب تصويت الجمهور، وقامت ملكة جمال العام الماضي، ماييفا كوك، بوضع التاج على رأسها.

(سكاي نيوز)

وملكة جمال فنزويلا من أحياء الصفيح   

ملكة جمال فنزويلا من احياء الصفيح الى عرش الجمال ملكة جمال فنزويلا من احياء الصفيح الى عرش الجمال

فازت شابة من إحدى الضواحي البائسة لمدينة كراكاس بلقب ملكة جمال فنزويلا، في احتفال أبعد ما يكون عن البذخ في ظلّ أزمة اقتصادية خانقة تضرب البلد.

وفازت باللقب إيزابيلا رودريغز البالغة من العمر 25 عاماً، وهي من حي الصفيح بيتاري المعروف بارتفاع معدل الجريمة فيه، واكتظاظ بيوته بنصف مليون شخص. وقالت الملكة الجديدة «من حي بيتاري إلى العالم، يمكن للأحلام أن تتحقّق فعلاً».

وبعدما كانت تقام حفلات انتخاب ملكات الجمال من قبل في قاعات تتسع لعشرين ألف شخص، اقتصر هذا الحفل الخامس والستون على مئتي مشاهد في استوديو تصوير. وتحظى مسابقات الجمال بشعبية واسعة في هذا البلد، ويعود ذلك إلى أسباب عدة منها الأداء اللامع لملكات جمال فنزويلا في مسابقات ملكات جمال العالم، فالبلد يتشاطر مع الهند أعلى نسبة من ألقاب الجمال في العالم (ست مرات).

وتسعى الإدارة الجديدة للمسابقة التي عيّنت بعد اتهامات ضلوع في شبكات دعارة، إلى تلميع صورة هذه المسابقات التي يتابعها ملايين الفنزويليين كل سنة عبر الشاشة.

وتحظر مدونة سلوك جديدة على المرشحات الحصول على تمويل من الخارج أو رعاية طرف ثالث.

(ميدل إيست أونلاين)


author

موقع بوابة صيدا

بوابة صيدا

مقالات ذات صلة