بوابة صيدا - لا يوجد صورة
أخبار

اعتصم أهالي السجناء الفلسطينيين، في مخيم عين الحلوة، "احتجاجا على الأوضاع الصعبة التي يعيشها أبناؤنا في السجون اللبنانية".

وتحدث الشيخ جمال خطاب عن "الظلم الكبير الذي يلحق أبناءنا في السجون وتركهم من دون محاكمات، بالإضافة إلى المعاناة التي يعيشونها وعدم تقديم الرعاية الصحية والإنسانية لهم وغلاء أسعار السلع داخل السجن وتكبد أهلهم تكاليف عالية في ظل الوضع المعيشي الصعب".

وكانت كلمة باسم الأهالي ألقتها أم بهاء حجير عبرت فيها عن "آلام أمهات السجناء الفلسطينيين في يوم العيد، فالمعاناة كبيرة لهم ولنا في ظل الوضع الصعب، بالإضافة إلى الأوضاع الصحية الخطيرة مع انتشار فيروس كورونا".

ودعا المسؤول عن "عصبة الأنصار الإسلامية" الشيخ أبو طارق السعدي في كلمة إلى "الأفراج عن المسجونين ظلما".


author

موقع بوابة صيدا

بوابة صيدا

مقالات ذات صلة