بوابة صيدا - لا يوجد صورة
منوعات حول العالم

تم العثور على رضيعة نجت بأعجوبة من الموت بعد بقائها إلى جانب جثة والدتها المقتولة لمدة يومين داخل منزلهما في موسكو.

وفي التفاصيل، عُثر على الطفلة إيفا تيلكينا، عاماً واحداً، وهي تحتضن جثة أمها، 27 عاماً، المقتولة داخل الشقة لمدة يومين.

وفور العثور عليها، تم نقل الطفلة بسرعة للمستشفى، وهي الآن تحت رعاية أقاربها.

وتم اكتشاف جثة الأم إيكاتيرينا تيلكينا الأسبوع الماضي بواسطة أحد الأقارب، حيث اقتحموا الشقة بعد قلقهم من عدم ردها على الهاتف.

وكشفت مصادر الشرطة في موسكو أن إيكاتيرينا ضُربت حتى الموت في الشقة من قِبل صديقها.

والجدير ذكره أن السلطات ألقت القبض على رجل لم يُكشف عن هويته للاشتباه فيه.

(المصدر: LBC)


author

موقع بوابة صيدا

بوابة صيدا

مقالات ذات صلة