بوابة صيدا - لا يوجد صورة
تكنولوجيا

طور العلماء بصمة بسيطة وسريعة للتعرف على مستخدمي الكوكايين، قادرة على تمييزهم في غضون دقيقتين فقط، حتى بعد غسل أيديهم.

ويمكن أن تؤدي هذه التقنية الرائدة لاكتشاف آثار الكوكايين على جلد الإنسان بناء على مواد كيميائية يفرزها عرقه، وهي قادرة أيضا على معرفة ما إذا استهلك الفرد بالفعل عقارا من الفئة (أ)، أو تعامل معه ببساطة، حتى بعد غسل اليدين.

ويمكن أن تؤدي هذه التقنية إلى فحص الموظفين، وخاصة في أماكن العمل حيث يمكن أن يحدث هذا الأمر مشكلات تتعلق بالسلامة.

ويقول الدكتور مين جانغ، المشارك في الدراسة من قسم الكيمياء بجامعة سري البريطانية: "البصمة هي وسيلة رائعة لاختبار المخدرات لأنها سريعة وفعالة للغاية"، وتابع: "باستخدام منهجيتنا، من الممكن تحليل عينة البصمة للعقاقير في أقل من دقيقتين".

وعلى وجه الخصوص يمكن للبنزويليكونين، الذي ينتج في الجسم عندما يقع استهلاك الكوكايين، أن يحدد أولئك المستهلكين للكوكايين ممن لا يستخدمونه.

وأشار جانغ إلى أن "الجزيء (البنزويليكونين) لم يكن موجودا في عينات أولئك الذين لم يستخدموا العقار من فئة أ".

وقالت الدكتورة كاتيا كوستا، المشاركة في الدراسة، إن هذه التقنية يمكن أن تستخدم أيضا للكشف عن الهيروين أو القنب أو الأمفيتامينات.

وأوضحت: "إننا متحمسون لإمكانيات اختبار المخدرات بالبصمة. وبالإضافة إلى العقاقير غير المشروعة، وجدنا أنه يمكننا اكتشاف المخدرات الصيدلانية في بصمات الأصابع".

وأضافت: "إننا حريصون على معرفة ما إذا كان بإمكاننا استخدام هذا لمساعدة المرضى على التحقق من استهلاكهم للأدوية ذات التركيبة المخدرة بالجرعات المناسبة".

وفي سلسلة من التجارب الموضحة في التقارير العلمية، حدد الاختبار مستخدمي الكوكايين بدقة باستخدام عينة واحدة.

ثم استخدم الباحثون تقنية المسح الضوئي التي تسمى مقياس الطيف الكتلي السريع والعالي الدقة لتحديد المعلومات الخاصة بالمشاركين، للتمييز بين أولئك الذين يستهلكون الكوكايين ومن لم يستهلكوه، خاصة وأن هذه التقنية قادرة على التمييز بين الشخص الذي لمس المادة المخدرة فقط والذي استهلكها بالفعل، فقط عن طريق أخذ بصمات الأصابع.

(المصدر: ميرور / روسيا اليوم)


author

موقع بوابة صيدا

بوابة صيدا

بوابة صيدا.. موقع يهتم بالشؤون السياسية والاجتماعية والدينية والتربوية والثقافية في مدينة صيدا ولبنان.. والعالم

مقالات ذات صلة