بوابة صيدا - لا يوجد صورة

بوابة صيدا - باسيل: يربط منح الثقة بمجموعة مطالب لن يستطيع دياب تحقيقها

بحسب مصادر مقربة من بعبدا توضح لـ ”البناء” بأن “رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ليس ضد تركيبة الاخصائيين التي يطرحها الرئيس دياب، لكن لديه ملاحظات لا يريد الأخذ بها”، علماً أن الاوساط تؤكد بأن “عون ارتأى تعديل شكل الحكومة لتصبح تكنوسياسية بدل التكنوقراط وأبلغ دياب ذلك”. وسبب تعديل عون بحسب الاوساط “التطورات والتعقيدات الاقليمية وتداعياتها على لبنان ومحاولات أميركية لعزل حزب الله وسحب الشرعية الداخلية والرسمية منه”.

وبحسب معلومات “البناء” فإن “رئيس التيار الوطني الحر الوزير جبران باسيل سيعلن اليوم عدم المشاركة في الحكومة ورفض التشكيلة التي قدّمها دياب وربط منح الثقة لأي حكومة في المجلس النيابي بمجموعة مطالب لن يستطيع دياب تحقيقها”.

ولم يُسجّل أيّ تقدّم يوم أمس، على الصعيد الحكومي، إلا أن أوساط الرئيس المكلف تشير لـ”البناء” الى أن “دياب سيقوم بمروحة مشاورات مهمة في الساعات المقبلة لتذليل العقد أمام التأليف، لافتة الى أن “دياب لم يتراجع عن اتفاقه مع الأكثرية النيابية منذ تكليفه لتأليف حكومة أخصائيين ومستقلين ولا تضمّ وزراء في الحكومة السابقة، وهو قبل التكليف بناء على هذه المواصفات. وكل الأطراف تدرك ذلك، فلماذا غيرت مواقفها، وهو يريد فريقاً وزارياً منسجماً في الرؤى والخطط لمعالجة الأوضاع الاقتصادية والمالية وليس منقسماً سياسياً على الطريقة التقليدية في الحكومات السابقة ما يعطل عمل الحكومة وإنتاجيتها ويجعلها أسيرة الخلافات السياسية”. وتؤكد المصادر أن “دياب متمسك بصلاحياته الدستورية ولا اعتذار في الوقت الراهن”.

(المصدر: البناء)




من أرشيف الموقع

حمَّام المير (الزقليط)

حمَّام المير (الزقليط)