بوابة صيدا - لا يوجد صورة

بوابة صيدا - سنن منسية: سُّنَّة الاستيقاظ مبكرا للعمل

عنْ صَخْرٍ الْغَامِدِيِّ رضي الله عنه، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: " اللَّهمَّ بارِكْ لأمَّتي في بُكورِها ".  وَكانَ إذا بَعثَ سريَّةً أو جيشًا بَعثَهُم من أوَّلِ النَّهارِ وَكانَ صخرٌ رجلًا تاجرًا، وَكانَ يَبعثُ تجارتَهُ من أوَّلِ النَّهارِ فأثرَى وَكَثُرَ مالُهُ . [رواه أبي داود والترمذي وقال الألباني صحيح] .

كان من سُّنَّة النبي صلى الله عليه وسلم التبكير بالأشغال بشتى أنواعها، وكان من حرصه على أمته أن دعا الله تعالى بزيادة البركة للمبكرين في أعمالهم من أمته، فكان كما قال بالحديث اللهم بارك لأمتي في بكورها، وحث الناس على التبكير لحرصه صلى الله عليه وسلم على كل ما فيه خير ونفع لأمته، ولعلمه ما فيه من الخير والبركة بالعمل مبكرا، فكان النبي صلى الله عليه وسلم إذا أراد يبدأ بعمل أو يرسل أحد لحاجة كان يبدأ بها في الصباح الباكر،

فالتبكير بالجملة سُّنَّة نبوية حاصلها زيادة الخير والبركة في الرزق، والتوفيق والسداد في الأمر، كالخروج للغزو أو الأنتقال وأشباه ذلك .

وفي الحديث أن صخر كان رجلا تاجرا فعمل بوصية النبي صلى الله عليه وسلم، فكان يبعث تجارته بالصباح الباكر، فكثر ماله وأغناه الله،

فيبين لنا أن التبكير يزيد البركة وزيادة للخير في الرزق، ويسهل على المبكرين قضاء حوائجهم، لما فيه من الحرص والسعي للوصول مبكرا لما هو أفضل، فينبغي علينا نشر هذه السُّنَّة المهمة، وبالأخص لمن نعرفهم يعملون بالتجارة وشراء البضائع والنقل وأشباه ذلك، وفقنا الله وإياكم لكل خير، ونسأله تعالى البركة والنماء في أرزاق المسلمين، اللهم آمين .




من أرشيف الموقع

تائهون..... لأننا لبنانيون !

تائهون..... لأننا لبنانيون !

الدكتور لبيب أبو ظهر

الدكتور لبيب أبو ظهر