بوابة صيدا - لا يوجد صورة

بوابة صيدا - التتار يحيطون ببغداد ويرشقونها بالنبال وخليفة المسلمين يستمتع برقص الجواري..

بوابة صيدا ـ يتحدث ابن كثير رحمه الله تعالى عن حال خليفة المسلمين العباسي (المستعصم بالله) حين أحاط التتار ببغداد عاصمة الخلافة الإسلامية سنة 656 هـ، بجيش قوامه 200 ألف مقاتل، فقتلوا الخليفة وأكثر أهلها.. فقال رحمه الله في البداية والنهاية: 13/233 ـ 234):

(وأحاطت التتار بدار الخلافة يرشقونها بالنبال من كل جانب حتى أصيبت جارية كانت تلعب بين يدي الخليفة وتضحكه، وكانت من جملة حظاياه، وكانت مولدة تسمى عرفة، جاءها سهم من بعض الشبابيك فقتلها وهي ترقص بين يدي الخليفة، فانزعج الخليفة من ذلك وفزع فزعاً شديداً، وأحضر السهم الذي أصابها بين يديه فإذا عليه مكتوب إذا أراد الله إنفاذ قضائه وقدره أذهب من ذوي العقول عقولهم، فأمر الخليفة عند ذلك بزيادة الاحتراز، وكثرت الستائر على دار الخلافة)




من أرشيف الموقع

 ظاهرة انتحال العلم

 ظاهرة انتحال العلم

الإعدام لجزّار الخيام

الإعدام لجزّار الخيام

“سيدر”… وأولاد الحرام

“سيدر”… وأولاد الحرام