بوابة صيدا - لا يوجد صورة

بوابة صيدا - 4 دروس مهنية غالبا ما تتعلمها النساء بعد فوات الأوان

لماذا نجبر أنفسنا في كثير من الأحيان على تحمل عناء التداخل العقلي والعاطفي الذي يلقننا دروسا ولكن بطريقة صعبة؟ فعلى سبيل المثال، بإمكانك تحذير طفلتك من القفز من أعلى الطاولة غير أنها لن تقتنع بأنها فكرة سيئة سوى بعد القيام بذلك وإيذاء نفسها.

ينطبق الأمر ذاته على حياتك المهنية، فمن خلال العمل مع نساء مهنيات ناجحات للغاية ستتحملين مشقة اكتشاف بعض هذه الحقائق، مما يجعلك تتفوهين بعبارات من قبيل "أتمنى لو تعلمت هذا منذ 10 سنوات"، أو "أتمنى لو أخبرني شخص ما بهذا من قبل"، ولكن بفضل تجارب بعض كبار المسؤولين التنفيذيين يمكنك الاستفادة من أكثر دروس الحياة صعوبة.

  1. مشاعر وأفكار الآخر ليست مسؤوليتك

قد تراودك رغبة في أن يتصرف الأشخاص بطريقة معينة، وقد تحاولين إقناعهم بالتفكير بطريقة واحدة، لكن هنا يكمن الدرس المتمثل في أن الشيء الوحيد الذي بإمكانك التحكم فيه هو طريقة تفكيرك الخاصة، إذ تحدد أفكارك كامل جوانب تجربتك في كل موقف تتعرضين إليه.

ومن حسن الحظ أنك لست مجبرة على تحمل مسؤولية طريقة تفكير أمك أو شعورها أو رئيسك في العمل أو زميلك، وأنت لا تملكين أي سيطرة على عواطف شريكك وحتى أفكار أطفالك لا تندرج ضمن مسؤولياتك كما قالت الكاتبة تارا كيش في مقال نشره موقع "فيري غود بوس" الأميركي.

وذكرت أن إحدى عميلاتها أخبرتها بأن مديرتها ذات السلوك العدائي والطبع الغادر استشاطت في وجهها غضبا في أحد الأيام وبدأت بتوبيخها بسبب خطأ في مشروع ما، وبقطع النظر عن الظروف، فإن من المؤكد أن الموظفة لا تتحمل مسؤولية شعور مديرتها بالغضب، فكل واحد منا مسؤول فقط عن مشاعره الخاصة.

  1. شككي بافتراضاتك السابقة

اليقين من أي مسألة مبني بالأساس على مجموعة من الافتراضات التي تمثل بدورها مجموعة من المخاطر، وعلى هذا الأساس تخضع البيانات الأولية حتى حين يعمل الخبراء على تحليلها إلى افتراضات ومتغيرات.

وسواء تعلق الأمر بحياتك المهنية أو الشخصية فإنه ينبغي عليك أن تبحثي عن جملة من الأمثلة والحالات لكل موضوع تعتقدين أنك ملمة به وتفهمينه جيدا، وأن تطرحي على نفسك الأسئلة التالية "هل أنا أؤمن حقا بأن هذه هي الحقيقة؟ ولماذا؟". تتطلب هذه الخطوة عملا إضافيا ولكنها توفر عليك كلا من الجهد والمال والوقت على المدى الطويل.

  1. خططي بشكل إستراتيجي

استثمري جهدك بالعملية وليس في النتيجة، وذكرت الكاتبة أن عميلاتها يندرجن ضمن فئة المهنيات المتفوقات اللاتي يزرنها من أجل طلب المساعدة حين لا يحصلن على النتائج المراد تحقيقها، وبالأحرى عندما يحصلن على نتائج لا يردنها، ودائما ما تعكس النتائج المتحصل عليها من قبل أي شخص طريقة تفكيره.

وبمجرد تحديد نيتك وتنسيق أفكارك بوضوح ستتمكنين من الوصول إلى أي هدف تعتزمين تحقيقه، وعلى الرغم من أن مفهومي العقلانية وصفاء الذهن يعتبران بسيطين بما فيه الكفاية فإن التنفيذ قد يكون صعبا.

  1. الثقة بالنفس

الثقة بالنفس دليل على استعدادك لخلق أي شعور ترغبين فيه، وهي لا تعني بالضرورة أنك أكثر شجاعة أو ذكاء أو أفضل من أي شخص آخر، ولا تعني أيضا الغياب التام للشعور بالخوف أو اليقين التام بأنك ستنجحين.

وحتى حين تراودك شكوك بشأن احتمال نجاحك ستمضين قدما نحو هدفك على أي حال، وفي حال كنت تضعين خطة لتحقيق هدف ما وتدركين أن تنفيذ الخطوة التالية من هذه الخطة يعتبر أمرا شاقا فتأكدي أن خوض هذه المشقة يمثل مفتاح النجاح.

خطوات تحقق النتائج المرغوبة

وفيما يلي الخطوات التي تعمل العميلات على تعلمها بهدف الحصول على النتائج التي يرغبن في تحقيقها:

1- حددي نيتك والنتيجة التي ترغبين في تحقيقها.

2- ما هي التدابير التي ينبغي أن تتخذيها لتحقيق هذه النتيجة؟

3- ما هو الشعور الذي يحفزك على اتخاذ هذه التدابير؟

4- ما هي طريقة التفكير التي تعتقدين أنها تخلق لديك هذا الشعور؟

5- واصلي التركيز على أفكارك بينما تشرعين باتخاذ التدابير الإستراتيجية.

(المصدر : الجزيرة + مواقع الكترونية)




من أرشيف الموقع

اتفاق على تسيير شؤون الدولة

اتفاق على تسيير شؤون الدولة

تعرف على آثار صيدون الغارقة

تعرف على آثار صيدون الغارقة