بوابة صيدا - لا يوجد صورة

بوابة صيدا - علماء ومؤسسات تتضامن مع السفارة التركية في لبنان

زار وفد من علماء المسلمين ومؤسسات شعبية وعلمية السفارة التركية في بيروت، وذلك يوم الاثنين ١٠ محرم ١٤٤١، الموافق ٩ أيلول ٢٠١٩، متضامنين مع السفارة التركية التي تعرضت لاعتداء آثم على أثر تصريحات رئيس الجمهورية التي جانب فيها الحقيقة التاريخية فيما يخص الخلافة العثمانية، واتهامه لها بالإرهاب.

ترأس الوفد الشيخ أحمد العمري ممثلا الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، والشيخ الدكتور صلاح ميقاتي رئيس مجلس الشورى في هيئة علماء المسلمين في لبنان والشيخ علي اليوسف عضو الأمانة العامة للائتلاف العالمي لنصرة القدس وفلسطين والشيخ محمد الحاج الأمين لهيئة علماء فلسطين في الخارج والشيخ إبراهيم بيضون المسؤول الإعلامي لهيئة علماء المسلمين في لبنان والشيخ إبراهيم إبراهيم مدير بيت الدعوة والدعاة في لبنان.

استقبل السفير التركي حاكان تشاكل الوفد شاكرا لهم تضامنهم، مستغربا أن يساء للسلطنة العثمانية أو أن توصف بالإرهاب، في حين بأن الارهاب الحقيقي ما يتعرض له الشعب الفلسطيني على يد الكيان الصهيوني.

تحدث الشيخ أحمد العمري باسم الوفد فأكد على رفض الإساءة للتاريخ الإسلامي المتمثل بالسلطنة العثمانية،  وأعلن الحرص على العلاقة المتينة بين الشعبين اللبناني والتركي خاصة لجهة وقوف تركيا مع قضايا العرب والمسلمين والمظلومين في العالم وفي مقدمتهم مناصرة شعب الفلسطيني والدفاع عن المسجد الأقصى ومقدسات المسلمين.

هذا، وكان خطباء المساجد في لبنان قد أكدوا على دور الخلافة العثمانية في ترسيخ قيم الحق والعدل والاستقرار بين كل الطوائف.




من أرشيف الموقع

سأفقد وظيفتي إن ارتديت الحجاب

سأفقد وظيفتي إن ارتديت الحجاب

الحكومة الباسيلية الأولى؟!

الحكومة الباسيلية الأولى؟!

حدث في 10 حزيران / يونيو

حدث في 10 حزيران / يونيو