بوابة صيدا - لا يوجد صورة

بوابة صيدا - قصة مأساوية.. لقيت مصرعها بعد شجار على "حزام الأمان"

لقيت فتاة، تبلغ من العمر 25 عاما، مصرعها بعد حادثة مأساوية، وقعت بطريق مظلم في أحد شوارع مدينة بيمبروكشاير، غربي ويلز.

وفي التفاصيل، ذكرت صحيفة "مترو" البريطانية، الجمعة، أن موظفة العناية المنزلية الشابة فانيسا كولينز- سميث، نزلت فجأة من سيارة أجرة، عقب شجار مع سائق بسبب عدم استخدامها حزام الأمان.

وأشارت إلى أن هذه التفاصيل وردت في التحقيق الذي تجريه السلطات في ويلز، بشأن الحادثة التي وقعت في أحد الليالي الباردة من شهر شباط / فبراير الماضي.

وقالت الصحيفة إن مركبتين كانتا تسيران في الشارع المظلم نجحتا بصعوبة في تفادي الاصطدام بالفتاة التي ظهرت فجأة على الطريق، لكن سيارة ثالثة صدمتها بقوة، حيث لقيت مصرعها.

وأفاد سائق السيارة التي صدمتها بأن لم يرها، كونها كانت ترتدي ملابس سوداء.

أما سائق سيارة الأجرة، فقد قال في شهادته إنه طلب من الفتاة مرارا وضع حزام الأمان، لكنها رفضت، وعندما ارتفع صوت الإنذار في المركبة أصبحت أكثر سوءا تجاهه.

وفي النهاية، خرجت الفتاة من المركبة دون دفع الأجرة، إثر الشجار، لكنها وجدت نفسها في شارع مظلم، حيث قتلتها سيارة مسرعة.

لكن والدة الضحية أثارت شكوكا بشأن رواية سائق سيارة المركبة، إذ قالت في محكمة بريطانية إن ابنتها لم تعترض يوما على ارتداء حزام الأمان في السيارات.

(المصدر: سكاي نيوز)




من أرشيف الموقع

سودة بنت زمعة رضي الله عنها

سودة بنت زمعة رضي الله عنها