بوابة صيدا - لا يوجد صورة

بوابة صيدا - ومن الحب ما قتل... ثري ينتحر بسبب هجر حبيبته!

من الحب ما قتل، والدلائل كثيرة، منها قصة قيس وليلى، ولكن يبدو أن شابًا ثريا قرر أن ينضم إلى زمرة العشاق المجانين عندما قام بشنق نفسه بعد أن تركت له حبيبته رسالة تقول فيها إنها سوف تتركه.

وقتل الشاب الثري ابن تاجر التحف “كاي شاشتر ريتش” نفسه عندما تركته حبيبته لولا كريشتون ستيوارت البالغة من العمر 20 عاماً، وأخبرت الشرطة أن الشاب قتل نفسه بعد أن اكتشف رسالة نصية منها تخبره فيها بإنهاء العلاقة بحسب ما أفادت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

ووجد فحص ما بعد الوفاة أن العاشق قد تناول عددًا من المشروبات الكحولية والعقاقير قبل أن يشنق نفسه، قبل أن يتم اكتشاف جثته عن طريق أحد جيرانه، دون أن يترك أي خطابات انتحار.

وحركت جريمة قتل النفس الحب في لولا ابنة سائق سيارات فورميلا وان الشهير جوني كريتشتون ستيوارت الذي فاز بسباق لومان 1988، فكتبت رسالة قالت فيها: “لقد علمتني الكثير عن الحياة، الحب، الحياة بدونك هي حياة لا أستطيع تحملها، كل يوم ينكسر قلبي، أتمنى لو أنني فعلت الكثير لإنقاذك، لقد جعلت هذا العالم مكاناً أفضل، وأكثر إشراقاً، بفضل طاقتك الملحمية، والابتسامة، وقلبك الكبير”.

ويعتبر الشاب الثري هو سليل عائلة الأثرياء، حيث إن جده هو رجل الأعمال “مارك ريتش” والمعروف بملك السلك، وواحد من أثرى أثرياء العالم، وتقدر ثروته بالمليارات.  




من أرشيف الموقع

لا تتفاوض مع أطفالك بالمال

لا تتفاوض مع أطفالك بالمال