خبر عاجل
بوابة صيدا - لا يوجد صورة
المجتمع

بوابة صيدا - أخطاء الآباء مع أبنائهم

إعلانات

بوابة صيدا ـ هناك كلمة يقولها بعض الآباء: "ابني لم يَكبَر بعدُ"، "ما زالت سنُّه صغيرةً".

إن مثل هؤلاء ممن تقاعسوا عن تعليم أبنائهم الصيامَ والصلاة وغير ذلك من العبادات بدافع الطفولة وصِغَر السنِّ - قد فوَّتوا على أبنائهم فرصًا ثمينةً وهم لا يشعرون، أتعْلَم لماذا؟! لأن من شبَّ على شيء، شابَ عليه.

فقد أثبتت التجرِبة أن الطفل الذي يَعتاد أمرًا ما، من سنٍّ صَغيرة، تَنغرِس هذه العادة في شخصيته طوال عمره ولا تُفارقه أبدًا، ولو حاول أن يتركها ما استطاع ذلك.

فهذه الربيع بنت مُعوِّذ - رضي الله عنها - تحكي عن مجتمع الصحابة رضي الله عنهم: "أرسل رسول الله - صلى الله عليه وسلم - غَداة عاشوراء إلى قُرى الأنصار التي حول المدينة: " من كان أصبَح صائمًا، فليُتمَّ صومه، ومن كان أصبح مُفطِرًا، فليُتمَّ بقيَّة يومه "، فكُنَّا بعد ذلك نَصُومه، ونُصوِّم صبيانَنا الصغار منهم - إن شاء الله - ونذهب إلى المسجد فنجعل لهم اللعبة من العِهْن، فإذا بكى أحدهم على الطعام، أعطيناه ذاك حتى يكون عند الإفطار"، والعِهْن: هو الصوف".

(صحيح البخاري / كتاب الصوم / باب صوم الصبيان)


للراغبين في الإعلان في موقع بوابة صيدا يرجى التواصل على الرقم 03928409


author

موقع بوابة صيدا

بوابة صيدا

بوابة صيدا.. موقع يهتم بالشؤون السياسية والاجتماعية والدينية والتربوية والثقافية في مدينة صيدا ولبنان.. والعالم

مقالات ذات صلة