بوابة صيدا - لا يوجد صورة

بوابة صيدا - الحبتور مناشدًا سنة لبنان: فكروا في قائد قوي غير هؤلاء الضعفاء..

غرد رجل الأعمال الإماراتي خلف أحمد الحبتور على صفحته في تويتر متأسفًا على حال السنة في لبنان. قال الحبتور في تغريدته: "مؤسف جدًا غياب القيادة السنية القوية في لبنان والتي طالما لعبت دورًا أساسيًا في قيادة البلد والحفاظ على أمنه ونموه الاقتصادي. مطلوب اختيار قيادة سنية قوية غير القيادات الموجودة حاليًا لتستعيد دور هذه الطائفة الجوهري في لبنان".

أين السنة؟

أرفق الحبتور تغريدته بمقطع مصور، تصدى فيه للواقع السني في لبنان، فقال: "كنت أسمع البارحة تصريح الأستاذ وليد جنبلاط واللواء أشرف ريفي في الدفاع عن السنة في لبنان. أنا كنت أعرف أن قوة لبنان في وجود السنة العروبيين الذين يحمون جميع الطوائف، فأين قادة السنة؟ أين الرجال الذين كانوا يرفعون الرأس في لبنان؟ أنا متأكد أنهم موجودون، لكن ينبغي أن ندعم أحدًا من السنة القادة ليقود لبنان".

أضاف الحبتور متوجهًا إلى اللبنانيين: "في موضوع أن الماروني رئيس للجمهورية، والشيعي رئيس البرلمان، ورئيس الوزراء يجب أن يكون سنيًا، يجب أن يتختاروا النوعية، وليس أي مرجعية أخرى".

تابع الجبتور: "أنا مستغرب كيف يدافعون عن السنة. أين السنة؟ أين العمق السني؟ أين قوة السنة التي كنا نعرفها سابقًا؟ موجودون، لكن يبدو أن أجنحتهم مكسورة، وهذا لا يجوز، يجب أن تفكروا في قيادة سنية صحيحة، في قائد قوي، وليس من هؤلاء الضعفاء الذين ليس لديهم القوة ليقفوا ويتكلموا ويدافعوا عن الشعب اللبناني عامة، وليس عن السنة فقط".

والجدير ذكره أن للجبتور استثمارات كبيرة في لبنان، إذ يملك فندق "حبتور غراند اوتيل كونفنشون سنتر أند سبا"، ومدينة "حبتور لاند" الترفيهية.

(المصدر: إيلاف)




من أرشيف الموقع

 مقابلة مع مصطفى أحمد البيطار

 مقابلة مع مصطفى أحمد البيطار

حدث في 12 تموز / يوليو

حدث في 12 تموز / يوليو