خبر عاجل
بوابة صيدا - لا يوجد صورة
أخبار

بوابة صيدا - موازنة 2019 تفرض رسماً على «نفَس النرجيلة»...

إعلانات

كان «لبنان المحلّي» منْهمكاً باستكمال المناقشات حول مشروع موازنة 2019 على طاولة مجلس الوزراء الذي انعقد أمس في جلسةٍ ختامية كان سبقها شدّ حبال سياسي بين وزير المال علي حسن خليل ورئيس «التيار الوطني الحر» وزير الخارجية جبران باسيل حول إذا كانت ستكون «آخر الجلسات» قبل إقرارها في اجتماع للحكومة برئاسة الرئيس ميشال عون أم لا، وهو التجاذب الذي تجلّى في إعلان الأول «الموازنة انتهت بالنسبة لي»، ليردّ الثاني «ننتهي حين ننتهي، ولا وقت محدداً». وجاء هذا الاستقطاب، الذي كان انفجر مع تقديم باسيل في القسم الأخير من مناقشات الموازنة ورقةً باقتراحات لخفْض العجز اعتُبرت في سياق محاولة إعلان «الأمر لي» في هذا الملف ومساره النهائي وخياراته، غداة تحرّك في الشارع تقدّمه العسكريون المتقاعدون في محيط السرايا الحكومية التي أوشكوا على اقتحامها اعتراضاً على أي مساسٍ بحقوقهم ومكتبساتهم، وهو التطور الذي عكس حجم الضغوط التي تعرّضت لها الحكومة وجعلتْها تتراجع عن أي اقتطاعات من رواتب العاملين في القطاع العام، من دون أن يُعرف إذا كانت بنود أخرى في الموازنة ستمرّ بهدوء.

وكانت أبرز البنود التي كُشف عنها في الموازنة لتعزيز الإيرادات شملت فرض ألف ليرة على كل «نفَس نرجيلة» يُقدّم في المطاعم والفنادق والمؤسسات المرخصة، وهي الخطوة التي جعلت إحدى الصحف (الأخبار) تخرج بمانشيت حملت عنوان «موازنة نارة يا ولد» وفرْض رسم 500 الف ليرة على الزجاج الداكن للسيارات، ومئتي الف ليرة سنوياً على رخص السلاح، ورسم 2 في المئة على السلع المستوردة باستثناء الدواء.

(الراي)


للراغبين في الإعلان في موقع بوابة صيدا يرجى التواصل على الرقم 03928409


author

موقع بوابة صيدا

بوابة صيدا

بوابة صيدا.. موقع يهتم بالشؤون السياسية والاجتماعية والدينية والتربوية والثقافية في مدينة صيدا ولبنان.. والعالم

مقالات ذات صلة