بوابة صيدا - لا يوجد صورة

بوابة صيدا - عندها فهم الصغير الدرس.. فعاش دجاجة ينظر للأسفل فقط

بوابة صيدا

يحكى ان زوجاً من النسور اراد صنع عش لوضع بيضهما فاختارا مكانا في اعلى الجبل بين الصخور، وبعد اتمام العش وضعت انثى النسر بيضتين وبدأت بحضنهما، ولكن شاء الله سبحانه وتعالى ان يحدث زلزال قوي، فوقع العش بما فيه، فانكسرت بيضة، وتدحرجت الأخرى على العشب، واصطدمت بدجاجة تتحضن بيضها، فأضافتها الدجاجة إلى بيضها.. بعد مدة من الزمن، فقص البيض، وخرج نسر صغير بين الصيصان، وترعرع معهم..

وكان النسر الصغير كل يوم يسمع صياح الديك، وفي يوم لاحظ النسر الديك يصيح قائلاً: " إختبئو.. اختبئو" ففي سماء طيور جارحة..

توجه النسر الصغير إلى الديك قائلاً: يا أبتِ ألم تلاحظ ان تلك الطيور في السماء مثلنا تماماً وبإمكاننا التغلب عليها فلماذا نهرب ونختبئ منها؟.."

بُهت الديك من كلام النسر؟ ولكن اخذته العزة بالنفس وخاف على منصب، فصفع صغير النسر حتى سقط ارضاً، وقال له: " نحن دجاج والدجاج يعيش في الارض فلا داعي للنظر في السماء، وإن كررت السؤال مرة اخرى فسيكون عقابك  اشد".

عندها فهم صغير النسر الدرس فعاش دجاجة ينظر للأسفل فقط..

العبرة من القصة: ان الحرية والشعور بالعزة غريزة لا يمتلكها إلا الاحرار، فعلمو اولادكم ان يكونوا احراراً مثل النسور، لا مثل الدجاج ..

فالامة بحاجة لنسور لا لدجاج .




من أرشيف الموقع

رسالة الى جميع الفتيات

رسالة الى جميع الفتيات

قراءة في التطرف واشكاله..

قراءة في التطرف واشكاله..

أجمل 25 نصيحة لكل فتاة طموحة....

أجمل 25 نصيحة لكل فتاة طموحة....

هناك....

هناك....

حدث في 1 حزيران / يونيو

حدث في 1 حزيران / يونيو