بوابة صيدا - لا يوجد صورة

بوابة صيدا - أخذ بثأر نفسه.. بعد مقتله

يروى أن شاعراً كانت له ابنتان على قدر من الذكاء والفطنة، وحدث أن لقي الشاعر عدوًا كان يطلبه فعرف أنه مقتول لا محالة، فرجى عدوه بعد أن يقتله أن يذهب إلى منزله الذي وصفه له، فيلقي علي ابنتيه شطر بيت من الشعر التالي:

ألا أيها البنتان إن أباكما

فوعده الرجل أن يفعل ذلك، وبالفعل بعد أن قتله ذهب إلى منزله، وطرق الباب فلما ردت عليه إحدى البنتين من داخل البيت، قال:

ألا أيها البنتان إن أباكما

فردت البنتان بصوت واحد:

قتيلٌ خذا بالثار ممن أتاكما

ثم صاحتا حتى اجتمع الناس، فطلبت البنتان منهم أن يقبضوا على الرجل، ويرفعوه إلى القضاء؛ حيث أقرّ بقتل الشاعر، ونُفذ فيه القصاص العادل.




من أرشيف الموقع

السجين وفرصه النجاة

السجين وفرصه النجاة

اضطراب الطمث عند الفتيات

اضطراب الطمث عند الفتيات

حدث في 27 آذار / مارس

حدث في 27 آذار / مارس