خبر عاجل
بوابة صيدا - لا يوجد صورة
الوفيات

سبحان الحي الذي لا يموت

يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ * ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً * فَادْخُلِي فِي عِبَادِي *وَادْخُلِي جَنَّتِي

آل جاد وآل شناعة

بمزيد من الرضا بقضاء الله وقدره انتقل إلى رحمة الله تعالى

الشاب محمد شفيق غسان جاد

يُصلى على جثمانه ظهر يوم  الأربعاء 23 ايلول 2020 في مسجد الغفران

يوارى الثرى في مقبرة صيدا

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تقبل التعازي

للرجال، في المركز الثقافي الفلسطيني، مقابل مسجد النور، من بعد صلاة العصر حتى العشاء

للنساء، في منزل جده، حي آل شناعة، مقابل مسجد النور