وفاة الحاج وليد سليم جمعة (آل جمعة وآل كرجية وآل فتوح)


 سبحان الحي الذي لا يموت

يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ * ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً * فَادْخُلِي فِي عِبَادِي *وَادْخُلِي جَنَّتِي

آل جمعة وآل كرجية وآل فتوح

بمزيد من الرضا بقضاء الله وقدره انتقل إلى رحمة الله تعالى

الحاج وليد سليم جمعة

 ولده: سليم

بناته: مي، نسرين

أشقاؤه: الحاج مصطفى، الحاج محمد، الحاج خالد، رياض، المرحوم الحاج محمود

أصهاره: الحاج رفيق الكرجية، الحاج أحمد سامي الحريري، الحاج عبد الرحمن القواص، الحاج نور الدين سمورة، والمرحومان: سليم الحلاق و مصطفى جاسر

صهره: أحمد فتوح

توفاه الله ظهر يوم الخميس 14 تشرين الثاني 2019، الموافق 17 ربيع أول 1441هـ

يُصلى على جثمانه عند الساعة الثالثة من عصر يوم الخميس 14 تشرين الثاني 2019  في مسجد الغفران

يوارى الثرى في مقبرة صيدا

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

تقبل التعازي

للنساء في منزل الفقيد، الكائن في البستان الكبير، فوق محلات البني، بناية الدندشلي، الطابق الثاني

للرجال في قاعة مسجد الحاج بهاء الدين الحريري، من بعد صلاة العصر حتى صلاة العشاء